الرئيسيةمنتدي شباب مصر-س .و .جتحميل صور وملفات بحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أوباما يلتقي نتنياهو وتوصيات يهودية بمنع انتخابه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
romantic
مشرف قسم
مشرف قسم


عدد المساهمات : 218
نقاط العضو : 617
تاريخ التسجيل : 19/05/2011
العمر : 25
الموقع : http://www.facebook.com/profile.php?id=100001714815138

مُساهمةموضوع: أوباما يلتقي نتنياهو وتوصيات يهودية بمنع انتخابه    السبت مايو 21, 2011 10:59 pm

أوباما يلتقي نتنياهو وتوصيات يهودية بمنع انتخابه


رام الله، غزة، واشنطن: عبدالرؤوف أرناؤوط، وائل بنات، الوكالات2011-05-21 3:11 am

يبدو أن الرئيس الأميركي باراك أوباما مقبل على خوض ثلاث مواجهات يهودية ساخنة، في أعقاب خطابه أول من أمس الذي دعا فيه إلى إقامة دولة فلسطينية على حدود 1967. وكانت أولى هذه المواجهات عندما استقبل في البيت الأبيض أمس رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، الذي وصل واشنطن مدعوما بتوصيات إسرائيلية بضرورة السعي لمنع إعادة انتخاب أوباما الذي سيكون أشد حزما إذا فاز بفترة رئاسية ثانية. وأعلن نتنياهو خلال مؤتمر صحفي مشترك مع أوباما رفضه إقامة الدولة الفلسطينية المنشودة على خطوط العام 1967 التي اعتبر أنه "لا يمكن الدفاع عنها". ومن المتوقع أن يستنجد نتنياهو في هذا المسعى باللوبي اليهودي في الولايات المتحدة "أيباك"، الذي سيلقي أوباما أمامه كلمة غدا، والكونجرس الأميركي الذي يستضيف نتنياهو الثلاثاء المقبل.

عقد الرئيس الأميركي باراك أوباما اجتماعا مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في البيت الأبيض أمس، في ظل واحد من أعمق الخلافات منذ سنوات في العلاقات بين الولايات المتحدة وإسرائيل.
ووصل نتنياهو إلى البيت الأبيض بعد يوم من تبني أوباما لمطلب فلسطيني قديم بشأن حدود الدولة الفلسطينية المستقبلية، مما أثار ردا غاضبا من إسرائيل التي اعتبرت أنه ليس على دراية بالواقع في الصراع الطويل.
وأعلن نتنياهو خلال مؤتمر صحفي مع أوباما رفضه إقامة الدولة الفلسطينية المنشودة على خطوط عام 1967 التي اعتبر أنه "لا يمكن الدفاع عنها". وكان أوباما أقر بوجود "بعض الخلافات" مع إسرائيل حول عملية السلام، وحذر من أن الوضع في الشرق الأوسط يتضمن فرصا و"مخاطر" أيضا.
وقال نتنياهو "إن على الرئيس الفلسطيني محمود عباس الاختيار بين التحالف مع حركة حماس أو السلام مع إسرائيل". واعتبر المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة أن تصريحات نتنياهو من واشنطن هي "إعلان رسمي" لرفض إسرائيل مبادرة الرئيس الأميركي حول إقامة دولة فلسطينية على خطوط عام 1967.
واستبعد نتيناهو الانسحاب إلى حدود يونيو 1967، متمسكا بما يعتبره "الضمانات الأميركية" للعام 2004 عندما أعلن الرئيس السابق جورج بوش أنه "لن يكون على إسرائيل الانسحاب إلى خطوط لا يمكن الدفاع عنها هي خطوط يونيو 1967". وأفاد نتنياهو قبيل توجهة إلى واشنطن "تقدر إسرائيل التزام أوباما بالسلام وأنها تعتقد أنه لكي يعم السلام، فإن إقامة الدولة الفلسطينية لا يمكن أن تأتي على حساب وجود إسرائيل".وأفادت مصادر أميركية أن أوباما سيتعرض لمواجهة شرسة غدا عندما يلقي خطابا أمام مؤتمر اللوبي اليهودي (أيباك)، كما يتوقع أن يواصل نتنياهو الدفاع عن مواقفه أمام الكونجرس الأميركي الثلاثاء المقبل.
في المقابل التزم المسؤولون الفلسطينيون، بناء على تعليمات الرئيس محمود عباس، الصمت تجاه خطاب أوباما بانتظار انعقاد اجتماع للقيادة الفلسطينية يعقب مشاورات واسعة شرع بها الرئيس الفلسطيني مع القادة العرب لاتخاذ موقف فلسطيني – عربي موحد. وأجرى عباس اتصالات هاتفية مع وزراء خارجية السعودية والأردن ومصر، الأمير سعود الفيصل، وناصر جودة، ونبيل العربي، في إطار التشاور مع العرب عقب الخطاب.
لكن الفصائل غير المنضوية تحت لواء منظمة التحرير أكدت رفضها لما جاء في الخطاب، حيث شككوا في قدرة أوباما على تنفيذ أي شىء مما ذكره عن دولة فلسطينية مستقلة، معتبرين أن خطابه سيضاف إلى أرشيف البيت الأبيض ويبقى حبرا على ورق.
وأعربت حركة حماس عن استهجانها للخطاب الذي كان منحازاً بشكل فاضح للاحتلال الصهيوني. وقالت "إن الخطاب خلا من أي جديد تجاه القضية الفلسطينية سوى التركيز على الموقف الأميركي التقليدي المنحاز للاحتلال".
وبدورها اعتبرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين خطاب أوباما يفتقر للتغيير وللجرأة والموضوعية ومنحازا للاحتلال، ويتجاهل ضرورة الاستجابة للتغيرات الديمقراطية الجارية في المنطقة ولا يستقيم مع ادعاءات الولايات المتحدة بتمثيلها أو تمسكها بقيم الحرية والديمقراطية والعدالة.
وحول ردود الفعل حول خطاب أوباما، أعلن وزراء خارجية بولندا وألمانيا وفرنسا أمس أنهم يدعمون مناشدة أوباما لإقامة دولة فلسطينية على حدود 1967
وأيد الاتحاد الأوروبي هذه الدعوة، فيما أعلنت اللجنة الرباعية الدولية دعمها القوي لمبادرة أوباما.
وقالت اللجنة في بيان "توافق الرباعية على أن التحرك للأمام على أساس الأرض والأمن يوفر أساسا للإسرائيليين والفلسطينيين للتوصل إلى حل نهائي للصراع من خلال مفاوضات جادة وحقيقية والاتفاق المتبادل بشأن كل القضايا الأساسية".
كما رحبت العديد من الدول العربية بدعوة أوباما، معتبرة إياها خطوة إيجابية في سبيل تحقيق السلام في المنطقة.
وبدوره رحب الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى بالخطوات التي أعلنها أوباما في خطابه، مؤكدا أن القضية الفلسطينية هي لب عدم الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط. وأوضح أن لجوء الفلسطينيين للمحافل الدولية لدعم قضيتهم خطوة مشروعة، حاثاً الولايات المتحدة على البناء على كلمة أوباما والسعي خلال الأسابيع والشهور القادمة للتحرك نحو قيام دولة فلسطينية مستقلة على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

_________________
ابراهيم نجاح
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.facebook.com/profile.php?id=100001714815138
محمد
المراقب العام
المراقب العام


عدد المساهمات : 244
نقاط العضو : 1175
تاريخ التسجيل : 21/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: أوباما يلتقي نتنياهو وتوصيات يهودية بمنع انتخابه    الأحد مايو 22, 2011 10:56 pm

مشكورررررررر

_________________
اخي الحبيب
اذا غدر بيك الزمن فلا تغدر بصاحبك
صديق نادر الوجود قريبك غادر بيك
الله قارد عليل شي توكل علي الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أوباما يلتقي نتنياهو وتوصيات يهودية بمنع انتخابه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم الاخبار - رياضة -اخبار عالمية ::   :: العرب و العالم-
انتقل الى: